مراجعة معالج AMD THREADRIPPER 2950X لأجهزة الرندر

اليوم سنلتقي مع معالجات AMD Threadripper من الجيل الثانى وهذه المعالجات خاصة بالخوادم واجهزة الرندر في المقام الأول من شركة AMD والتي اتت لتقتل معالجات شركة intel ومنصات X299 فشراء معالج مركزي بأكثر من 6 انوية يجعلة موجه اكثر للإنتاجية العالية وليس للألعاب اليوم لدينا مقارنة بين معالج 1950X/2950x ومعالج Core I9 7900X بأسعار تنافسية 18000 جنية لمعالج 2950X و باداء افضل من معالج 7900x الذي يأتي بسعر 19000 الف جنية

ماذا قدمت معالجات THREADRIPPER 2000 !

هذه المعالجات تأتى بدقة تصنيع 12 نانو بدل من 14 ناو وتردد اعلى بالطبع مع زيادة عدد الأنوية حيث لأول مرة نرى معالجات تصل إلى 32 نواة و 64 خيط فائق للمعالجة للمستخدم المحترف وليس للشركات وهو ما قتل شركة intel فى ذلك السوق

تحسين ازمنة الوصول داخل المعالج والذواكر !

هذه احد التحسينات التي ستضيف للأداء الكثير وكانت تمثل نقطة اختناق للجيل الأول فستجد ان معالج 2950x جهة اليمين لدية زمن وصول افضل للذواكر ولدية ازمنة وصول افضل للذواكر الخاصة بالمعالج نفسة من المستوي الثاني والثالث L2-L3 وهذا سيؤثر علي الألعاب وبعض البرامج بصورة جيدة وسيجعل من كسر سرعة الذواكر امر كبير لهذه المعالجات في التطبيقات والألعاب كما سنري في مراجعتنا اليوم أيضاً ازمنة الوصول حتي الأن اعلي من intel ولكنها خطوة نحو الطريق الصحيح هل تتخيل ما سيعطينا الجيل القادم من الشركة ومعمارية Zen 2 ? من اداء

كسر السرعة التلقائي المُحسن Precision Boost 2

تقنية Precision Boost هي التقنية الشبيهة بمعالجات intel والتي تدعي turbo Clock تعمل تلك التقنية بأستخدام المستشعرات المدمجة داخل المعالج للتحكم في الحرارة وزيادة سرعة المعالج بصورة تلقائية دون تدخل المستخدم بالطبع كل معالج ستجد له رقم محدد تستطيع التقنية ان تعمل في نطاقة في الجيل السابق وتقنية Precision Boost 1 كانت تعمل التقنية بهذه الصورة
1- عند وجود برنامج يستخدم ثلاثة انوية او اكثر تقوم التقنية علي تفعيل تردد المعالج الأساسي مع الأنوية كلها
2- في حالة ان البرنامج يستخدم اقل من ثلاثة انوية او خيوط معالجة تقوم التقنية برع التردد للتردد الأعلي
فوجدت شركة AMD ان بذلك تكون التقنية تحرم مالمستخدم من تردد اضافى يمكن الوصول إلى حيث وجدت انه يوجد برامج تستخدم اكثر من ثلاثة انوية او ثلاثة انوة ولكنها لا تشكل استخدام ثقيل للمعالج بنسبة 100% ولا تشكل عائق سواء من حيث الحرارة او سحب الطاقة فينخفض التردد الخاص بالمعالج كان البرنامج يستخدم الأنوية كلها وهنا يفقد المستخدم التردد الأعلى فجائت التقنية المحدثة منها والتى تهتم بالحرارة و الطاقة وليس بعدد الأنوية المستخدمة فقط ويمكنك ان ترى الفرق في الصورة القادمة

كما ترى امامك الجيل الأول من التقنية لم يكن يراعى ان المعالج ضمن حدود الطاقة السليمة او الحرارة حتى فلماذا اقوم بتخفيض الأداء وهذه هو رد الجيل الثاني من التقنية انها توازن بين التردد الأعلى وسحب الطاقة حيث ترى في الصورة ان المعالج مع استخدام مسارين للمعالجة فقط يعمل بتردد 4.25 إلي 4.3 وعند استخدام 4 مسارات للمعالجة يعمل بتردد 4.2 وهكذا ينخفض بصورة تدريجية وليس ينخفض لأقل تردد لة مثل معالج 1800x وبالتالي التردد المرتفع لمعالجتنا اليوم سيجعلها تقفز في الأداء بصورة جيدة جدا

كسر السرعة الأضافي XFR 2 (Extended Frequency Range)

لنقول ان معالجنا اليوم يعمل بتقنية Precision Boost لتردد 4GHz بالفعل ولكن تقنية 2 XFR ستجعل المعالج قادر علي الخروج من ذلك النطاق لترددات أعلي طالما ان الحرارة الخاصة بالمعالج ضمن النطاق المقبول وهذا ما تراه حيث تقول الشركة ان الفرق بين التبريد التقليدي و التبريدات الأحترافية يعطى أداء افضل مثل الرسم البيانى الأتى

اداء افضل بمقدار 16% واستخدام مبرد مائي بحجم 360مم يعطي اداء افضل

 

 

مُقدمة بسيطة عن مُعالجات THREADRIPPER واللوحات الجديدة (للمبتدأين)

شركة AMD لاول مرة تقدم معالجات لسوق الأجهزة المكتبية عالية الأداء مثل شركة intel ومعالجات Extreme ليس هذا فقط بل قدمت الشركة معالجات تتميز بالسعر والأداء العالي والقدرات التوصيلية العالية وهم:-

معالجات تحمل 32 نواة و 64 خيط معالجة وهمي ستحتاج إلى لوحة ام قوية ومع وجود 64 مسار من المُعالج فنحن امام أفضل لوحات ام من حيث قدرات التوصيل فيمكن لتلك المنصات تشغيل 4 بطاقات رسومية بسرعات 16/16/8/8 دون ادني مشكلة وتركيب ثلاثة هردات M.2 كل هذا في نفس الوقت وتشغيل ذواكر بحجم 256 جيجا فاكثر وهو ما لا تملكة منصة X299

ماذا قدمت المعالجات الجديدة ؟

معالجات ThreadRipper تم تصميمها من اجل الخوادم ومنصات العمل الضخمة لذلك ستجد ان معالجتها تحتوي علي 64 مسار من نوع PCI-E 3.0 لتكون قادرة علي تقديم كافة المنافذ التي تحتاجها الخوادم

اجهزة صناعة المحتوي ستقدم لهم هذه المعالجات طفرة كبيرة حيث تستطيع تلك المعالجات واللوحات الجديدة تشغيل حتي 7 اجهزة سواء بطاقات رسومية او وحدات التخزين من الحالة الصلبة علي المنصة وهو امر لا يمكن للوحات X299 تقديمة بصورة قوية مثل معالجاتنا اليوم

كيف تم بناء معالجات ThreadRipper

معالجات Threadripper هي نفس معالجات ryzen لأنها تخضع لنفس المعمارية مع بعض التحسينات وقدرات الربط بين معالجلين علي نفس الشريحة بصورة بسيط وبمعني اخر

AMD ProcessorArchitectureCoresThreadsFrequency base/XFRTDPUSD
Ryzen Threadripper 2990WXPinnacle Ridge32643.0 – 4.2 GHz250W1799
Ryzen Threadripper 2970WXPinnacle Ridge24483.0 – 4.2 GHz250W1299
Ryzen Threadripper 2950XPinnacle Ridge16323.5 – 4.4 GHz180W899
Ryzen Threadripper 1950XSummit Ridge16323.7 – 4.0 GHz180W999
Ryzen Threadripper 2920XPinnacle Ridge12243.5 – 4.3 GHz180W649
Ryzen Threadripper 1920XSummit Ridge12243.5 – 4.0 GHz180W799
Ryzen Threadripper 1900XSummit Ridge8163.8 – 4.0 GHz140W549

كلنا نعرف ان معالجات Ryzen يتم تكوينهم من CCX وهى تقنية من AMD تقوم علي ربط عدد من الأنوية ببعضها البعض عن طريق ناقل للبيانات بينهم باسم infinity fabric اهمية تطوير معمارية ryzen كانت في هذه النقطة التي ستسمح للشركة بربط اكثر من نواه مع بعضها البعض وهذا ما حدث حيث تم ربط 4 انوية باربعة اخري لتكوين معالج 2700x ثم تم ربط معالج 2700x باخر لتقديم معالج Threadripper 2950x مع القيام ببعض التعديلات بالطبع للذواكر و خلافة من امور أخري

مشاكل الألعاب مع المعالجات متعددة الأنوية لأكثر من 20 خيط للمعالجة

بعض الألعاب القديمة لا يمكن تشغيلها علي اكثر من 10 انوية و 20 خيط وهمي للمعالجة وهو ما يضع تلك المعالجات في مشاكل مع بعض الألعاب القديمة كيف حلت شركة AMD هذه المشكلة ؟

قامت AMD بعمل وضع مسبق في برنامج Ryzen Master وستجدة بأسم Legacy Mode وهو يقوم علي تحويل معالج 2950X الي معالج 2700x ليحل مشكلة عدد الأنوية مع بعض الألعاب القديمة رغم اني لم اقابل هذه المشكلة اثناء استخدامي للمعالج ويقوم ايضا هذا الوضع علي تقليل زمن الأستجابة لان بعض الألعاب تتحسن بسبب زمن الأستجابة بين النواة والنواة وبين الذواكر والنواة وهو ما موضع الشركة إلي تقديم اختيارات اخري وهي

أنها قامت بتصميم وضعين لإدارة الذواكر وهم NUMA وهو الوضع الذي تفضل فيه الألعاب التعامل مع الذواكر بشكل اسرع نتيجة تقليل زمن الوصول وياتي هذا علي حساب معدل نقل البيانات فيقل وهنا ستجد بعض الألعاب يتفاوت الأداء الخاص بها مع الوضعين فلا يوجد وضع ثابت أفضل في الألعاب بشكل عام اما تقنية UMA فهي الأفضل للبرامج بصورة خاصة اذا كانت تتطلب وصول بشكل كبير للذواكر

الفرق بين معالجات Threadripper و معالجات Ryzen ذات الثمانية انوية

معالجات Threadripper تم بنائها علي افضل معالجات من Ryzen ولذلك ستجد قابلية كسر السرعة افضل من معالجات Ryzen

شريحة X399 وقدراتها المزهلة علي التوصيل ودعم الذواكر

حلول التبريد وقت الأطلاق وحتي الأن تتزياد لهذه المعالجات

كل معالج سيأتي مرفق معه قطعة لتركيب كافة المشتتات المائية المنتجة من شركة Asetek وهي الشركة المُنصعة لمعظم مبردات الماء المغلقة

منهجية الأختبار

(يجب قرائته لفهم النتائج بصورة صحيحه)

قبل أن أتكلم عن كيفية الأختبار سأتكلم عن مجموعات الأختبار التى ستراها في الأسفل عندما تذهب كُمستخدم لشراء لوحة ام او معالج فانك تريد معرفة قوة اللوحة الأم والمعالج المركزي بالنسبة لأستخدامك وهو الذي يُمكنني تقسيمة إلى مجموعه من الأستخدمات مثل الألعاب وعمليات الضغط وعمليات الرندر أذا كنت مُصمم جرافك عمليات تحويل الأفلام وغيرها من الأستخدامات مثل قدرة اللوحة علي كسر السرعه جودتها ولذلك سيتم تصنيف برامج الأختبار التي تختبر كافة أجزاء اللوحة إلى :-

1- برامج تقيس قوة المُعالج بوجه عام على اللوحة
2- قياس الأدء الخاص بالذواكر علي اللوحة
3- قياس قدرة اللوحة مع البطاقات الرسومية (الشقوق الخاصة بالبطاقات الرسومية)
4- قياس بعض المُتحكمات والتي ستغيب عن مُراجعتنا لعدم توفر قطع الهاردوير الخاصه بتلك الأختبارات مثل أختبار منافذ الـSata –USB 3.0

كيف يتم الأختبار

يتم تشغيل برامج الأختبار 3 مرات مُتتالية للحصول علي نتيجة ثابته وتقليل مُعامل الخطأ ويتم أعتماد النتيجة المتوسطة للثلاث مرات أو أعتماد النتيجة أذا لم تتجاوز هامش الـ1% (50-50.1-50) كمُعامل خطأ بالطبع بيئة الأختبار يتم أغلاق كافة البرامج ونسخة Windows 10 نظيفة كما يوجد جدول في الأسفل به جهاز الأختبار والبرامج المُستخدمة

جهاز الأختبار

محتويات المُراجعة

  1. الجزء الأول
  2. الجزء الثانى