مراجعة معالج AMD THREADRIPPER 1950x قاتل معالجات Intel

اليوم سنلتقي مع معالجات AMD Threadripper معالجات الخوادم واجهزة الرندر في المقام الأول من شركة AMD والتي اتت لتقتل معالجات شركة intel ومنصات X299 فشراء معالج مركزي بأكثر من 6 انوية يجعلة موجه اكثر للأنتاجية العالية وليس للألعاب اليوم لدينا مقارنة بين معالج 1950X ومعالج Core I9 7900X المعالجين بنفس السعر وهو 1000$

مُقدمة بسيطة عن مُعالجات THREADRIPPER واللوحات الجديدة (للمبتدأين)

شركة AMD لاول مرة تقدم معالجات لسوق الأجهزة المكتبية عالية الأداء مثل شركة intel ومعالجات Extreme ليس هذا فقط بل قدمت الشركة معالجات تتميز بالسعر والأداء العالي والقدرات التوصيلية العالية وهم:-

معالجات تحمل 16 نواة و 32 خيط معالجة وهمي ستحتاج إلى لوحة ام قوية ومع وجود 64 مسار من المُعالج فنحن امام أفضل لوحات ام من حيث قدرات التوصيل فيمكن لتلك المنصات تشغيل 4 بطاقات رسومية بسرعات 16/16/8/8 دون ادني مشكلة وتركيب ثلاثة هردات M.2 كل هذا في نفس الوقت وتشغيل ذواكر بحجم 128 جيجا فاكثر وهو ما لا تملكة منصة X299

ماذا قدمت المعالجات الجديدة ؟

معالجات ThreadRipper تم تصميمها من اجل الخوادم ومنصات العمل الضخمة لذلك ستجد ان معالجتها تحتوي علي 64 مسار من نوع PCI-E 3.0 لتكون قادرة علي تقديم كافة المنافذ التي تحتاجها الخوادم

اجهزة صناعة المحتوي ستقدم لهم هذه المعالجات طفرة كبيرة حيث تستطيع تلك المعالجات واللوحات الجديدة تشغيل حتي 7 اجهزة سواء بطاقات رسومية او وحدات التخزين من الحالة الصلبة علي المنصة وهو امر لا يمكن للوحات X299 تقديمة بصورة قوية مثل معالجاتنا اليوم

عدد انوية اكبر ، ذاكرة مخباة اكبر ، عدد مسارات اكبر واخيرا سعر أقل او مساوي مما جعل معالجات threadripper هي التوجة الأفضل لمنصات الرندر والخوادم

كيف تم بناء معالجات ThreadRipper

معالجات Threadripper هي نفس معالجات ryzen لأنها تخضع لنفس المعمارية مع بعض التحسينات وقدرات الربط بين معالجلين علي نفس الشريحة بصورة بسيط وبمعني اخر

كلنا نعرف ان معالجات Ryzen يتم تكوينهم من CCX وهى تقنية من AMD تقوم علي ربط عدد من الأنوية ببعضها البعض عن طريق ناقل للبيانات بينهم باسم infinity fabric اهمية تطوير معمارية ryzen كانت في هذه النقطة التي ستسمح للشركة بربط اكثر من نواه مع بعضها البعض وهذا ما حدث حيث تم ربط 4 انوية باربعة اخري لتكوين معالج 1800x ثم تم ربط معالج 1800x باخر لتقديم معالج Threadripper 1950x مع القيام ببعض التعديلات بالطبع للذواكر و خلافة من امور أخري

مشاكل الألعاب مع المعالجات متعددة الأنوية لأكثر من 20 خيط للمعالجة

بعض الألعاب القديمة لا يمكن تشغيلها علي اكثر من 10 انوية و 20 خيط وهمي للمعالجة وهو ما يضع تلك المعالجات في مشاكل مع بعض الألعاب القديمة كيف حلت شركة AMD هذه المشكلة ؟

قامت AMD بعمل وضع مسبق في برنامج Ryzen Master وستجدة بأسم Legacy Mode وهو يقوم علي تحويل معالج 1950X الي معالج 1800x ليحل مشكلة عدد الأنوية مع بعض الألعاب القديمة رغم اني لم اقابل هذه المشكلة اثناء استخدامي للمعالج ويقوم ايضا هذا الوضع علي تقليل زمن الأستجابة لان بعض الألعاب تتحسن بسبب زمن الأستجابة بين النواة والنواة وبين الذواكر والنواة وهو ما موضع الشركة إلي تقديم اختيارات اخري وهي

أنها قامت بتصميم وضعين لإدارة الذواكر وهم NUMA وهو الوضع الذي تفضل فيه الألعاب التعامل مع الذواكر بشكل اسرع نتيجة تقليل زمن الوصول وياتي هذا علي حساب معدل نقل البيانات فيقل وهنا ستجد بعض الألعاب يتفاوت الأداء الخاص بها مع الوضعين فلا يوجد وضع ثابت أفضل في الألعاب بشكل عام اما تقنية UMA فهي الأفضل للبرامج بصورة خاصة اذا كانت تتطلب وصول بشكل كبير للذواكر

الفرق بين معالجات Threadripper و معالجات Ryzen ذات الثمانية انوية

معالجات Threadripper تم بنائها علي افضل معالجات من Ryzen ولذلك ستجد قابلية كسر السرعة افضل من معالجات Ryzen

شريحة X399 وقدراتها المزهلة علي التوصيل ودعم الذواكر

حلول التبريد وقت الأطلاق وحتي الأن تتزياد لهذه المعالجات

كل معالج سيأتي مرفق معه قطعة لتركيب كافة المشتتات المائية المنتجة من شركة Asetek وهي الشركة المُنصعة لمعظم مبردات الماء المغلقة

منهجية الأختبار

(يجب قرائته لفهم النتائج بصورة صحيحه)

قبل أن أتكلم عن كيفية الأختبار سأتكلم عن مجموعات الأختبار التى ستراها في الأسفل عندما تذهب كُمستخدم لشراء لوحة ام او معالج فانك تريد معرفة قوة اللوحة الأم والمعالج المركزي بالنسبة لأستخدامك وهو الذي يُمكنني تقسيمة إلى مجموعه من الأستخدمات مثل الألعاب وعمليات الضغط وعمليات الرندر أذا كنت مُصمم جرافك عمليات تحويل الأفلام وغيرها من الأستخدامات مثل قدرة اللوحة علي كسر السرعه جودتها ولذلك سيتم تصنيف برامج الأختبار التي تختبر كافة أجزاء اللوحة إلى :-

1- برامج تقيس قوة المُعالج بوجه عام على اللوحة
2- قياس الأدء الخاص بالذواكر علي اللوحة
3- قياس قدرة اللوحة مع البطاقات الرسومية (الشقوق الخاصة بالبطاقات الرسومية)
4- قياس بعض المُتحكمات والتي ستغيب عن مُراجعتنا لعدم توفر قطع الهاردوير الخاصه بتلك الأختبارات مثل أختبار منافذ الـSata –USB 3.0

كيف يتم الأختبار

يتم تشغيل برامج الأختبار 3 مرات مُتتالية للحصول علي نتيجة ثابته وتقليل مُعامل الخطأ ويتم أعتماد النتيجة المتوسطة للثلاث مرات أو أعتماد النتيجة أذا لم تتجاوز هامش الـ1% (50-50.1-50) كمُعامل خطأ بالطبع بيئة الأختبار يتم أغلاق كافة البرامج ونسخة Windows 10 نظيفة كما يوجد جدول في الأسفل به جهاز الأختبار والبرامج المُستخدمة

جهاز الأختبار

محتويات المُراجعة

  1. الجزء الأول
  2. الجزء الثانى